أخبار عاجلةثقافة

استشاري الطب النفسي: «إذا عرفنا احتياجاتنا استطعنا التحكم في عاداتنا»

كتبت – رضوى ياسر:

نظمت مكتبة الإسكندرية محاضرة بعنوان “كيف نتخلص من عاداتنا القديمة ؟”، اليوم الأربعاء، ضمن فعاليات البرنامج الثقافي لمعرض الكتاب في دورته الـ17، ألقاها استشاري الطب النفسي، الدكتور أحمد ضبيع.

وبدأ “ضبيع” حديثه بأن العادات هي أي شيء نتعلمه ونكرره كثيرًا بشكل آلي، وأن لها جانب إيجابي وهو توفير الجهد والتركيز في أدق التفاصيل البسيطة عند القيام بأي فعل.

وذكر “ضبيع” أن المخ مثل العضلة، إذا قمنا بتمرينها تقوى، وإذا تم إهمالها تضعف، قائلًا: “في البداية نتعلم بالصدفة، ثم بالتكرار الكثير يصبح الشيء عادة يفعلها المخ بكل سهولة ودون إدراك”.

وأكمل “ضبيع” أن وراء كل فعل أو تصرف نقوم به حاجة نريد الحصول عليها، وبالتالي إذا عرفنا احتياجاتنا نستطيع التحكم في عاداتنا، وأن جميع الاحتياجات أساسها حسن، ولكن الطريقة التي نلبي بها الاحتياج هي الخطأ، لافتًا: “من الممكن أن يتشابه مجموعة أفراد في عادات معينة، ولكن قد يكون الاحتياج الذي تلبيه هذه العادة مختلفًا عند كل فرد منهم”.

وأنهى “ضبيع” المحاضرة، بكيفية تغيير العادات وذلك بمجموعة من الخطوات منها: “إدراك وجود أكثر من أسلوب لتلبية الحاجة التي نريدها، وأن تكون النية هي الإصلاح وليس الرغبة في التأكد أن هذه العادة لا يمكن تغييرها، والانتباه والتركيز في خطوات التغيير والاحتياجات التي نريد اشباعها، وقبول حدوث نوع من أنواع المقاومة والإحباط، وعدم التغير بسهولة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى