أخبار عاجلةحوادث

حبس شخص لاتهامه بالاستيلاء على17 مليون جنيه في الإسكندرية 

كتبت – حنان عاطف:

قررت نيابة الأموال العامة في الإسكندرية، حبس صاحب شركة للمقاولات والاستيراد والتصدير، لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بالنصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على مبلغ وقدره 17 مليون جنيه، طالبة سرعة تحريات المباحث حول الواقعة، واستدعاء أصحاب البلاغات المقدمة ضده. 

وألقى ضباط مباحث الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة، القبض علىصاحب شركة المقاولات؛ لاتهامه بالاستيلاء على مبالغ مالية من المواطنين، بزعم توظيفها لهم فى مجال الاستثمار العقارى، مقابل حصولهم على أرباح شهرية، وامتنع عن السداد.

وتلقى اللواء محمود أبو عمرة، مساعد وزير الداخلية، ومدير أمن الإسكندرية، إخطارا من قسم شرطة الدخيلة، يفيد بورود معلومات سرية بتلقي شخص، مقيم في دائرة القسم، مبالغ مالية من المواطنين، بزعم توظيفها لهم فى مجال الاستثمار العقاري، مقابل حصولهم على أرباح شهرية من أصل المبالغ المودعة لديه.

وبحسب بيان أمني، اليوم الإثنين، كشفت تحريات المباحث أن المتهم استولى على مبلغ مالي قدره 17 مليون جنيه، وتوقف عن سداد أصوله، وكذلك الأرباح المتفق عليها التي وعد بتوزيعها، ليأخذ كامل تلك المبالغ لنفسه.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية وبالتعاون مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الإسكندرية، تم عمل كمين للمتهم وضبطه، وبمواجهته أقر بنشاطه، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة المختصة والتى أصدرت قرارها المتقدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى