ثقافة

«الفلسفة كأداة للعيش» ندوة في مكتبة الإسكندرية

كتبت – ندى عادل:

نظمت مكتبة الإسكندرية، اليوم الخميس، ندوة بعنوان “الفلسفة كأداة للعيش” للمحاضر عماد العادلي باحث في الفلسفة الإسلامية، حيث أوضح أن الإيمان مَطلب حيوي ومهم ولا يُعني بأننا نُحكم عقولنا؛ لأن عقولنا قادرة على إدراك كل الأشياء.

وأوضح “العادلي” أن العقل يجب أن يفكر في كل شيء ولكن الإيمان لا يمكن إثباته عن طريق العقل لأنه شيء فوق عقل الإنسان، مشيرًا إلى أن علوم اللاهوت علوم غير منتجة، وموضحًا أنه لا يجادل الناس في عقائدهم.

وأكد “العادلي” أن الأفكار يجب أن تتحرك، وإن نهر المعرفة جاري لا يتوقف ولكن في مجتمعاتنا معتقدين أنها يمكن أن تتوقف، مستعينًا بمقولة غاندي “يجب أن أفتح كل نوافذ بيتي لتهب عليه رياح كل الثقافات بشرط ألا تقتلعني من جذوري”، موضحاً إن البيت الذي لا تُفتح نوافذه يصاب بالعفن ويصيب أهله بالمرض كمثل البيت الذي لا تدخله المعرفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى