حوار

أول مصورة كفيفة في الإسكندرية لـ«المنتدى»: «أتمنى تصوير الرئيس السيسي»

حوار – أسرار العليمي:

“تحدت المُستحيل، وواجهت العوائق والعقبات، وانطلقت نحو درب الصعاب، أملًا في تسلُق قمم النجاح بالتحدي والعزيمة، من خلال السير في رحاب بلاط صاحبة الجلالة، كأول مصورة صحفية (كفيفة) ترى بإحساسها، وتلتقط الصورة بكامل ملامحها من خلال عشقها للكاميرا بشكل فاق من يرون النور أعينهم”.

إنها إسراء إسماعيل يوسف، التي كرمها محافظ الإسكندرية، اللواء محمد الشريف، وعدد من متخذي القرار في مصر.. المنتدى أجرت معها الحوار التالي، وإليكم التفاصيل..

  • في البداية.. حدثينا عن نفسك؟

أبلغ من العمر 22 عامًا، ونشأت في أسرة سكندرية، ككل الأسر المصرية، وتخرجت من قسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة الإسكندرية دفعة 2020، وكنت أتمنى دراسة الإعلام.

  • متى كانت بداية حبك للكاميرا؟

نشأ حبي للكاميرا والتصوير منذ طفولتي، وعملت أيضًا مصححة لغوية أثناء فترة الدراسة، وساعدني ذلك في مجال دراستي والتدريب على التعليق الصوتي، ومع دلك فغن حبي للكاميرا كان الهدف الأكبر، ودعمتني والدتي وأسرتي بشكل عام.

  • كيف بدأتي مشوارك فعليًا في مجال التصوير؟

عام ٢٠١٩ بالحصول على دورة تدريبية في مجال التصوير ضمن مبادرة  تسمي “قد التحدي” ساعدتني في تعلم بعض التقنيات المرتبطة بالتقاط صورة جيدة، وهى أن أتحدث مع الأشخاص أثناء التصوير؛ حتى أتعرف على اتجاه وجوههم، وأمد يدي بالسلام عليهم لأعرف مستوى الطول، ثم أعود إلى الخلف لمسافة قليلة، وأبدأ في التقاط الصور، بعد وضع الكاميرا على النظام التلقائي.

  • ما أكثر الصعوبات التي كانت تواجهك؟

الإضاءة أثناء التصوير، واختلاف أطوال البشر، وعدم وجود تحكم تلقائي في الكاميرات، لذلك لا يمكنني أن اضبط الكاميرا بنفسي، رغم حبي لاستكشاف جميع  الأجهزة، لكن تقنيات الكاميرات لا تساعدني في ذلك، فمثلاً: لا يمكني معرفة متى سينفذ شحن بطارية الكاميرا.

  • من أين كان أول تكريم لكي في مجال التصوير؟

كُرمت لأول مرة خلال فاعلية لـ”منتدى ريادة” التابع لجمعية ريادة، وكانت من تنظيم حزب حماية الوطن، وتلك التجربة كانت بمثابة محفز عظيم لي؛ بسبب مقابلتي لبعض الأشخاص المكفوفين أيضًا، في مجالات مختلفة مثل “الاقتصاد والنقل”.

  • تكريم محافظ الإسكندرية ماذا مثل لكي؟

كان التكريم الثاني من محافظ الإسكندرية، اللواء محمد الشريف، بعد أن التقطت له صورة داخل مكتبة؛ حيث تحدثت معه عبر للصفحة الرسمية لمحافظة الإسكندرية، على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” فرحب كثيرًا بمقابلتي وأهداني شهادة تقدير، وأشاد بأدائي المتميز وإصراري على الدخول في مجال التصوير الفوتوغرافي.

  • من أيضا التقطي له صور أثناء تواجدك في مكتب المحافظ؟

قمت بتصوير كل من: الدكتورة جاكلين عازر، نائب المحافظ، ومحمد فؤاد، المستشار الإعلامي لمحافظ الإسكندرية.

  • هل تفضلين العمل في مجال الأعلام أم إنشاء مؤسسة تصوير خاصة لكي؟

أريد العمل في مؤسسة تساعدني في تطوير نفسي، وأن حلمي لن يتوقف عند ذلك، ولكن أبحث عن عمل في مجال الإذاعة والتلفيزيون، بجانب حبي للتصوير.

  • في نهاية الحوار حدثينا عن أمنياتك في المستقبل؟

حلمي أن أصور مؤتمرات متعددة ومهمة، وأكون ضمن مصوري منتدى شباب العالم، وتصوير الرئيس عبد الفتاح السيسي شخصيًا، وأحلم أيضًا بأن أعمل في مجال الإذاعة والتلفزيون قريبًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى