محليات

محافظ الإسكندرية يٌطمئن الأهالي بانتهاء تصريف مياه الأمطار

كتبت – حنان عاطف:

تابع اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، في شارع خالد بن الوليد، دائرة حي أول المنتزه، حتى انتهى تصريف المياه المتراكمة في الشارع، بعد عصر اليوم الأحد، قائلا: “لا يمكن أن يكون الشارع فيه تراكم مياه 25 سم، ونتركه، مضيفا: “الأرصاد الجوية طمأنتنا، أن مساء اليوم، وغدا ستكون الأمطار خفيفة لا تصل للمتوسطة”.

وكان “الشريف” قد وصل، إلى شارع خالد بن الوليد،  بمجرد إبلاغه بوجود تراكمات مياه في الشارع، قائلا: “نحن في إطار الجولات التي نقوم بها منذ أمس، والآن، كل الجهات التنفيذية، وشركات الصرف الصحي، نعمل على تصريف المياه، المتراكمة في الميادين، والشوارع الرئيسية، ثم سنبدأ في الشوارع الجانبية”.

ووفقا لبث مباشر على صفحة المحافظة الرسمية، أرجع “الشريف” سبب تراكم المياه في شارع خالد بن الوليد، أن مستوى سطح الأرض هناك منخفض عن مستويات الشوارع التي حوله، لذا فالمياه تنجرف له بالكامل، وأن المطابق والشنايش لا تكفي أن تستوعب كل هذه المياه.

وتابع “الشريف”: “السبب الآخر هو كم الأبراج في الشوارع، تجدها  20 و25 دور، والبناء العشوائي، وهذا وصل الصرف الصحي الخاص بها على الصرف الخاص بالشارع”، قائلًا: “ما يؤخر عملية شفط المياه أيضا هو إلقاء أصحاب المحلات الأوراق والقمامة، فضلا عن الإشغالات، التي تسد الشنايش والمطابق”.

وتعرضت الإسكندرية، لسقوط أمطار غزيرة ما بين متواصلة ومتقطعة، وصلت إلى حد “السيول، والثلوج” في بعض الأحيان، جراء تعرضها لـ”نوة المكنسة” ذات الرياح “الشمالية ـ الغربية”، والمصحوبة “برود، وبرق، ورعد” شديد، مما أدى إلى تراكم المياه، وارتفاع مناسيبها بعدد من الشوارع خاصة في المناطق الشعبية.

ويذكر أن “نوة المكنسة”، تبدأ 16 نوفمبر من كل عام، وتستمر لمدة 4 أيام متتالية، لكن العام الجاري تأخرت لمدة 3 أيام، ومن المقرر أن تعود مجددًا يوم 22 نوفمبر وتستمر لمدة 4 أيام متتالية باسم “باقي نوة المكنسة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى