محليات

شوارع الإسكندرية تشهد تحسنًا تدريجًا من آثار مياه الأمطار

كتبت – مريم جمال:

شهدت مناطق عدة في الإسكندرية، تحسنًا ملحوظًا في أحوال الطقس، منها منطقة “غيط العنب”، وذلك بعد ما واجهته المحافظة من طقس سيء، منذ مساء الجمعة الماضية، وحتى ظهر اليوم الأحد، إثر هطول الأمطار الغزيرة والتي أعاقت حركة السير، وألزمت بعض المواطنون منازلهم، قبل أن تبدأ الحياة في العودة إلى طبيعتها تدريجيًا، حيث انخفض منسوب الأمطار، في الشوارع تدريجيًا.

وتعرضت الإسكندرية، لسقوط أمطار غزيرة ما بين متواصلة ومتقطعة، وصلت إلى حد “السيول، والثلوج” في بعض الأحيان، جراء تعرضها لـ”نوة المكنسة” ذات الرياح “الشمالية ـ الغربية”، والمصحوبة “برود، وبرق، ورعد” شديد، مما أدى إلى تراكم المياه، وارتفاع مناسيبها بعدد من الشوارع خاصة في المناطق الشعبية.

ويذكر أن “نوة المكنسة”، تبدأ 16 نوفمبر من كل عام، وتستمر لمدة 4 أيام متتالية، لكن العام الجاري تأخرت لمدة 3 أيام، ومن المقرر أن تعود مجددًا يوم 22 نوفمبر وتستمر لمدة 4 أيام متتالية باسم “باقي نوة المكنسة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى