رياضةسياحة

تدشين مهرجان البحر الأحمر للسياحة الرياضية في نسخته الأولى

كتبت – رانيا محمد:

دشن الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، مهرجان البحر الأحمر لفعاليات السياحة والأحداث الرياضية في نسخته الأولى، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد بديوان عام الوزارة في القاهرة.

وأكد الوزير أن هناك تنسيقًا وتعاونًا بين وزارتي الرياضة والسياحة والآثار، لترويج الفعاليات الرياضية، وهو ما يتم من خلال إدارة السياحة الرياضية بالوزارة، وتعزيز قيمة السياحة الرياضية داخل المجتمع، والترويج للمناطق السياحية المختلفة التي تتميز بها مصر من خلال إقامة الفعاليات الرياضية بها.

وتقام البطولة، يومي 12 و13 نوفمبر القادم، في إطار المهرجان، بالإضافة إلى 15 بطولة أخرى في مجالات وألعاب رياضية متنوعة، فعاليات بطولة مصر الدولية التاسعة لكرة القدم للصحفيين والإعلاميين بنادي الرياضيات البحرية في مدينة الغردقة بمشاركة 8 فرق من الصحفيين والإعلاميين يمثلون 6 دول أوروبية وعربية وإفريقية.

كما تُقام البطولة، بالتعاون بين اللجنة المنظمة للبطولة الدولية لكرة القدم للصحفيين والإعلاميين، وبين إدارة السياحة والأحداث الرياضية بوزارة الشباب والرياضة، وذلك على ملاعب نادي الرياضات البحرية بالغردقة، في إطار حرص اللجنة المنظمة للبطولة على تنظيم الفعاليات الرياضية السياحية الثقافية والتي تهدف إلى تشجيع السياحة في مصر، من خلال تواجد الفرق الأجنبية المشاركة.

وتضم البطولة، عددًا من الصحفيين والإعلاميين من دول “أوكرانيا، بيلاروسيا، رومانيا، تونس، جنوب السودان”، بالإضافة إلى الفرق المصرية المشاركة، مثل فريق رابطة النقاد الرياضيين، وفريق وزارة الشباب والرياضة، وفريق الإسكندرية، وفريق الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق “إيجوث” ضيف شرف البطولة.

وتأتي أهمية البطولة وتنظيمها في مصر كونها هي البطولة الأولى من نوعها التي تقام في مصر على مدار 8 سنوات متتالية، وخروجها بشكل استثنائي من القارة الأوروبية منذ إقامتها عام 2005، ويأتي تنظيمها في الغردقة ليمثل قيمة مضافة كبيرة نحو تشجيع السياحة في مصر، وذلك لإقامة تجمع إعلامي رياضي لتدعيم السياحة وحوار الثقافات بين الدول المشاركة.

وصرح الدكتور محمود عزت، رئيس البطولة والمنسق الإقليمي للبطولة الدولية لكرة القدم للصحفيين والإعلاميين في مصر والوطن العربي، بأن نجاح تنظيم البطولة في الإسكندرية منذ نسختها الأولى عام 2014 يمثل إضافة كبيرة للفاعليات الدولية الرياضية والإعلامية والثقافية، وستمثل أهمية محورية للسياحة المصرية، وخلق انطباع حول الاستقرار الأمني والمجتمعي بما يخدم أهداف الأمن الوطني والقومي.

والجدير بالذكر بأنه منذ إقامة البطولة في مصر في نسختها الأولى عام 2014 وحتى عام 2020، شاركت بها 15 دولة “عربية وأفريقية وأوروبية وآسيوية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى