أمين حزب حُماة الوطن في الإسكندرية ينعى رحيل المشير طنطاوي

نعى محمد مجاهد، أمين حزب حماة الوطن في الإسكندرية، رحيل المشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس العسكري والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق، والذي وافته المنية، عن عمر يناهز 85 عامًا.

وقال “مجاهد”، في بيان صادر عن المركز الإعلامي: “فقدت مصر قائدًا وبطلًا حقيقيًا من طراز فريد، وبطل من أبطال حرب أكتوبر المجيدة 1973، مؤكدًا أن الراحل له تاريخًا مشرفًا؛ فقد وهب حياته لخدمة وطنه، لأكثر من نصف قرن، سطرَ خلاله الانتصارات والأمجاد، وقدم مثالًا يُحتذى به في الوطنية.

وأضاف “مجاهد”، أن المشير محمد حسين طنطاوي، كان قائدًا، ورجل دولة، تولى مسئولية إدارة البلاد خلال مرحلة من أصعب الفترات في تاريخها المٌعاصر، وأستطاع أن يُنقذ مصر بحكمة واقتدار من براثن المصير المجهول، بجانب درء الكثير من المخاطر والأطماع التي أحاطت بمصر، وعبرّ بالوطن إلى بر الأمان.

 ويذكر أن الراحل تولى رئاسة مصر مؤقتا بصفته رئيسا للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، بعد تنحي الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في 11 فبراير 2011، وظل على رأس السلطة حتى تسليم منصبه للرئيس المصري الجديد في 1 يوليو 2012، وأحيل للتقاعد بقرار رئاسي من محمد مرسي في 12 أغسطس 2012.

وتخرج المشير محمد حسين طنطاوي من الكلية الحربية المصرية عام 1956، ثم كلية القادة والأركان، وشارك في حرب 1967 وحرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *