«خليك ايجابي وانسى الإدمان» تنظم مهرجان فني ورياضي في الإسكندرية

كتب – بيتر مكرم:    تصوير – محمد صلاح:

نظمت جمعية “خليك إيجابي” مهرجان فني ورياضي باسم “ابدأ حياة”، ضمن مبادرة “خليك ايجابي وانسى الإدمان” الجمعة، بشاطئ المندرة في الإسكندرية، حيث تم استعراض أعمال رياضية وفنية مثل: “الكاراتيه، والتنس، والفنون الشعبية”، كما تم استعراض عمل فني خاص بذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال رامي يسري، مؤسس المبادرة: “أعمل لإيجاد المثل الأعلى للشباب في المجال الذي يحبونه، ففي الرياضة اخترنا “محمد صلاح، وأحمد الأحمر، وفريال أشرف ونور الشربيني”، وغيرهم من الشباب الذين شرفوا مصر، وفي المجال الفني اخترنا “الدكتور يحيى الفخراني، الذي لم يدرس الفن مطلقًا، ولكنه كان طبيب جراحة، وحصل على المركز الأول على مستوى الجامعات المصرية في التمثيل، مضيفًا أن أي أحد من الشباب ممكن أن يحترف المجال الذي يقتنع به”.

وأضاف “مؤسس المبادرة”، “لدينا جمعية تخدم مالا يقل عن ألف شخص في الإسكندرية، وإجمالي مبادرتنا في عام 2020-2021 وصلت إلى 100 ألف مستفيد عن طريق حملات التوعية التي قمنا بها”.

وقال طارق جمال الدين، الرئيس الشرفي للجمعية، ووكيل وزارة التضامن الاجتماعي سابقًا: “العمل مع عدد كبير من الجمعيات والمؤسسات، يجعل الفرد يعمل باستمتاع، فرغم تركتي للخدمة ما زلت مستمر في العمل الاجتماعي، مضيفًا “أن مجموعة العمل التي تعمل بكلمة (نحن) وليس (أنا) لأن أي عمل يفشل سببه كلمة أنا”.

وأوضحت الدكتورة سامية حسن، أستاذ مادة الترويح بكلية التربية الرياضية بجامعة الإسكندرية: “يجب أن تمارس الرياضة في أي مكان وبأبسط الوسائل”، مضيفة: “النجاح ليس بالعمل فقط، فمعظم الرموز التي استعان بها رامي، لم تنجح في العمل بعينه، ولكن نجحوا في استثمار وقت فراغهم” مستعينة بآية من القرآن الكريم “فإذا فرغت فأنصب”.

وأردفت “حسن”: “المدمن لن ينسى الإدمان، إلا إذا كان هناك بديل آخر مسبب للسعادة” مشيرة إلى أن البديل هو ممارسة الرياضة مثل الجري على البحر، مضيفة “أن عدم وجود بديل سيسبب استمرار إدمان المخدرات”.

وقال “يسري” في تصريحات خاصة لـ”المنتدى”: “فكرة المهرجان هي عرض أنشطة رياضية وفنية، وبعد حفل التدشين، سنستهدف الفرق التي ستشترك معنا، وستنظم التصفيات الرياضية على شواطئ الإسكندرية، بالتنسيق مع الإدارة المركزية للسياحة والمصايف والمحافظة”، والجزء الرياضي والفني للمهرجان سيستمر حتى آخر سبتمبر، يعقبه تنظيم “معرض للأسر المنتجة”.

وأشار “يسري” إلى أن من ضمن عمل المبادرة والمهرجان تدريب الشباب في مجال المبيعات والتسويق، وبعدها التواصل مع الشركات بحيث ننظم ملتقى للتوظيف لهم: قائلا: “نعمل على دراسة مسببات الإدمان مثل المشكلات الأسرية، كما نعمل على التوعية ضد الزواج المبكر وختان الإناث” ونفى استهداف المبادرة لشباب الأندية

وأضافت “إذا كان الشباب المستهدفين موجودين في الأندية لماذا سيأتون لدينا”؟ قائلًا: “نحن نريد استهداف الشباب رواد الشاطئ والموجودين في الساحات الشعبية وليس لهم مكان يمارسوا فيه مواهبهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *