الأكاديمية العربية في الإسكندرية تحتل المركز 2075 في الترتيب العالمي للجامعات

كتبت – نور رمضان:

أعلن الدكتور إسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الإسكندرية، اليوم الخميس، احتلال الأكاديمية المركز رقم 2075 في تصنيف “ويبومترکس” من إجمالي أكثر من 31 ألف جامعة على مستوى العالم.

وأكد “عبدالغفار” أن المكانة التي تبوأتها الأكاديمية في التصنيفات العالمية للجامعات، يترجم ثقافة التميز التي تعمل الأكاديمية، مضيفًا أن هذا الترتيب يُعد إنجاز كبير بأرقى المعايير والمقاييس العالمية، وإن القفزة النوعية في الترتيب ثمرة لرؤية استراتيجيه تجسدت عبر عمل دءوب، وتقييم أدائنا في التصنيفات العالمية دليل واضح على رسوخ تواجد الأكاديمية على الخارطة العالمية.

وأشاد “عبدالغفار” بجهود فريق عمل اللجنة المعنية بترتيب الأكاديمية في تقييم “ويبومترکس”، برئاسة الدكتورة غادة القط، مساعد رئيس الأكاديمية للتخطيط الإستراتيجي، وعضوية: سارة السعدني، رئيس قسم بحوث واستشارات تكنولوجيا المعلومات، وإيمان عيد، رئيس قسم تصميم المواقع الالكترونية، ومعتز خميس، مدير إدارة الإعلام، والدكتورة أمنية درويش، رئيس قسم المراسم ومسئول المؤتمرات، ومحمد عبد العال، مدير مركز الشبكات والحواسب، وهبة العشري، مساعد مدير مركز ريادة الأعمال، والمهندس محمد الشريف، رئيس قسم الدعم الفني بالمركز الإقليمي للمعلوماتية.

وأضاف “عبدالغفار” أن تلك الطفرة النوعية في ترتيب الأكاديمية على مختلف المستويات محليًّا وإقليميًّا وعالميًّا، هي محصلة جهد ونتاج عمل شاق من جانب السادة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، بالإضافة إلى استراتيجيه وخطة محددة حتى تواصل الأكاديمية نشر رسالتها بعد أن أصبحت صرحًا شامخًا ومنارة للعلم في مصر والعالم العربي.

ووفقًا لبيان صادر عن الأكاديمية، يأتي ذلك بعد أن حققت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري قفزة نوعية في الترتيب العالمی للجامعات وفقا لتقييم “ويبومترکس”، في تقييم يوليو 2021 الخاص بالتصنيف الدولي الجامعات.

وباحتلال الأكاديمية المركز 2075، تكون حققت تقدماً مرموقاً في ترتيب الجامعات في التصنيف العالم “ويبومترکس” بعد أن كان ترتيبها 2204 في تصنيف يناير 2021 حيث قفزت 129 مركزًا في ترتيب الجامعات العالمية، خلال فترة وجيزة، بالرغم الظروف العالمية لجانحة فيروس كورونا.

ويعتمد نظام تصنيف “ويبومترکس” في تقييمه على نشاطات الجامعات التي تظهر في موقعها الإلكتروني، وتستند إلى عدد من المعايير، من بينها عدد الأبحاث والدراسات والتقارير المنشورة الكترونيًا، ومدى استخدام اسم الجامعة في الروابط الخارجية ومحركات البحث وغيرها.

ويعد نظام تصنيف “ويبومترکس” العالمي للجامعات  أكبر نظام التقييم الجامعات العالمية، حيت يغطي ما يزيد عن 31 ألف جامعة على مستوى العالم، ويصدر في إسبانيا عن المجلس العالي للبحث العلمي، ويرتبط بمعيار الأبحاث والملفات التقنية، ويجرى تحديثه بشكل دوري كل 6 أشهر، ويهدف إلى تحفيز الباحثين في جميع أنحاء العالم لنشر أكثر وأفضل المحتويات العلمية إلكترونيًا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *