مركز التطوير المهني بجامعة الإسكندرية يُطلق منصة افتراضية للتوظيف

كتب – زياد عمرو:

أعلنت المراكز الجامعية للتطوير المهني بجامعة الإسكندرية، عن إطلاق أول منصة افتراضيه للتوظيف، لسنة 2021، تحت رعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي – الدكتور خالد عبد الغفار، ودعم رئيس جامعة الإسكندرية – الدكتور عبد العزيز قنصوه، وبالتعاون مع رؤساء تسع جامعات مصرية.

وتتيح المنصة، لأصحاب الأعمال، عرض فرص العمل والتدريب المتاحة لديهم طوال العام، كما ستوفر للطلاب فرصة للتواصل الدائم مع الشركات وأصحاب الأعمال وتقديم السير الذاتية وعمل المقابلات الشخصية فضلاً عن حضور العديد من الفاعليات والندوات الخاصة بالإرشاد المهني.

ومن المقرر أن تطلق المنصة أولى فاعلياتها، الاثنين المُقبِل، تحت عنوان «الملتقى الافتراضي للتوظيف»، والذي يُعد الثانى من نوعه، حيث عُقد الملتقى الافتراضي الأول، سبتمبر 2020.

وتأتى المُبادرة تحت مظلة مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني والذي أنشأ حتى الآن 15 مركزًا، في 10 جامعات حكومية، بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والدعم الفني من الجامعة الأمريكية بالقاهرة؛ للعمل على سد الفجوة بين التعليم الجامعي واحتياجات سوق العمل والصناعة من خلال تقديم التوجيه المهني والتدريب مجانا لمختلف الطلاب والخريجين.

وأعرب «قنصوه» عن سعادته بإطلاق هذه المنصة الدائمة  للتوظيف، وذلك في إطار سعى الجامعة الدائم لدعم الطلبة والخريجين وصقلهم بالمهارات اللازمة لسوق العمل، على مدار عام كامل بالتعاون مع التسع جامعات الشريكة، موضحًا أن هذه المنصة تُعد ثلاثية الأبعاد ديناميكية، تساعد أصحاب الأعمال في التحرر من قيود عمليات التوظيف التقليدية، وتُمكن أصحاب الأعمال والباحثين عن عمل من التواصل الافتراضي بما يُماثل شعور التعامل المباشر الواقعي.

وأكد رئيس الجامعة أن المنصة تُتيح فرص الوصول إلى أفضل الكوادر الشابة المتميزة حيث يتقابل من خلالها أصحاب الأعمال مع طلاب وخريجين الجامعات في بيئة افتراضية ويستخدمون غرف التواصل، والاجتماعات عن بعد، والبث عبر الإنترنت، والندوات الافتراضية  لتبادل المعلومات حول الوظائف المتوفرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *