إحباط محاولة تهرب من سداد 62 مليون جنيه رسوم بميناء بورسعيد

كتبت – حنان عاطف:

أحبطت الإدارة العامة لتأمين محور قناة السويس، بقطاع أمن المنافذ، محاولة قيام مسئولي مصنع، كائن في منطقة العامرية غربي الإسكندرية، تمتلكه سيدة، مقيمة في نطاق دائرة قسم شرطة ثان المنتزه، باستعمال مستندات مزورة، بقصد التخلص من الاشتراطات الاستيرادية، وجهات العروض المختلفة، وعدد من الجنح الضريبية، للتهرب من رسوم وغرامات عن البضائع المفرج عنها، بإجمالي 61 مليون و942 ألف و836 جنيه.

وجاء ذلك وفقا لبيان أمني، نشرته الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية، اليوم الجمعة، حيث وردت معلومات للشرطة، تفيد استيراد 30 رسالة، مشمولها مستلزمات إنتاج أحذية، وحقائب جلدية، على فترات زمنية، عبر ميناء غربي بورسعيد، وأن كافة الرسائل تم الإفراج عنها بسجل مصطنع وغير حقيقي.

وعقب تقنين الإجراءات، تم تشكيل لجنة “أمنية – جمركية”؛ لفحص المستندات، أسفرت أعمالها، عن قيام المصنع باستيراد 30 رسالة، تم الإفراج عنها نهائيا، برسم الوارد كمستلزمات إنتاج صناعي، بموجب مستندات مزورة، مما يشكل جناية تزوير واصطناع مستندات منسوب صدورها لجهة حكومية.

تم التحفظ على المستندات، وتحرير محضر بالواقعة، وجارٍ العرض على النيابة العامة لتباشر التحقيق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *