السفارة تؤسس جمعية محبي إندونيسيا في الإسكندرية

كتبت – نادين مصطفى:

أعلنت السفارة الإندونيسية، عن تأسيس “جمعية محبي إندونيسيا”، خلال اللقاء الذي عقدته مساء الأربعاء في الإسكندرية، لتضم في عضويتها في أساتذة جامعات، ومثقفين، وصحفيين، ورجال أعمال، بالإضافة إلى طلاب مصريين حاصلين على منح دراسية في اندونيسيا، وتم انتخاب رئيس ونائب للجمعية، واستعراض برنامج الحوار الثقافي بين مصر وإندونيسيا.

ورحب، سفير إندونيسيا في القاهرة، لطفي رؤوف، بمساهمته في تعزيز العلاقات المصرية الاندونيسية وخدمة الجانبين، مؤكدًا أن الجمعية سيكون لها دور فعال في توطيد العلاقات بين البلدين، خاصة وأن هذه العلاقات المتبادلة جذورها عميقة، وسيتم خلال العام القادم 2022 الاحتفال بمرور 75 عاما على بدء العلاقات بين الطرفين.

وقال الملحق التربوي والثقافي بالسفارة، الدكتور بامبانج سوريادي: “تم اختيار مدينة الإسكندرية على وجه الخصوص لتأسيس الجمعية بها؛ كونها تزخر بتراث حضاري وثقافي، بالإضافة لأنها مدينة سياحية مشهورة لدى الشعب الاندونيسي، وأكد رغبته بأن يعرف أشقاؤهم المصريين ثقافتهم بشكل أوسع

تجدر الإشارة إلى وجود أكثر من 10 آلاف طالبا إندونيسيا يدرسون في مصر، وأن إندونيسيا لها 3 مراكز للدراسات والبحوث الثقافية في مصر، وأنها قدمت العديد من المنح الدراسية للطلاب المصريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *