أخبار عاجلةحوادث

وفاة الطفلة «جنة» إثر تعذيب جدتها لها في الدقهلية

كتبت ـ مروة السعداوي:

أعلن الدكتور سعد مكي ـ وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، اليوم السبت، عن سبب وفاة الطفلة جنة محمد سمير حافظ، البالغة من العُمر 5 سنوات، ابنة قرية بساط كريم الدين، التابعة لمركز شربين بالدقهلية، ضحية التعذيب على يد جدتها والتي تعرضت للكي بألة حادة «المنجل»، في أنحاء متفرقة من جسدها وفي أعضائها التناسلية.

وذكر «مكي» في تصريحات صحفية، أن سبب الوفاة توقف عضلة القلب متأثرة بإصاباتها داخل العناية المركزة بمستشفى المنصورة الدولي «العام الجديد»، وجرى نقل جثتها إلى المشرحة تحت تصرف النيابة.

وأضاف وكيل وزارة الصحة، أن الطفلة جنة كانت قد أُجريت لها عملية بتر لقدمها اليسرى من أعلى الركبة يوم الأربعاء الماضي، نتيجة إصابتها بغرغرينا وتورم في القدم إثر إصابتها بكسر في الساق، نتيجة التعذيب الذي تعرضت له، وظلت دون علاج أو رعاية لفترة طويلة.

وتعود الواقعة، عندما تلقى اللواء فاضل عمار ـ مدير أمن الدقهلية إخطارًا من اللواء سيد سلطان ـ مدير المباحث الجنائية، يُفيد بورود إشارة من مستشفى شربين بوصول الطفلة جنة محمد سمير 5 سنوات، ومُقيمة بقرية بساط كريم الدين التابعة للمركز مصابة بحروق في أعضائها التناسلية بالإضافة إلى كدمات وتورم شديد بالقدم، وتم نقلها لمستشفى المنصورة الدولي.

وبانتقال ضباط المباحث لمكان البلاغ، وبسؤال جدها لوالدها اتهم جدتها لوالدتها وتُدعى «صفاء.ع.ع» بالقيام بذلك، والتعدي على حفيدتها عن طريق تسخين آلة حادة، وكيها بالمنطقة الحساسة في أعضائها التناسلية وظهرها.

فيما تبين من التحريات، أن الطفلة وشقيقتها الكبرى من أبوين كفيفين وانفصلا منذ 4 سنوات، وانتقلا إلى حضانة الجدة بحكم قضائي لصالحها العام الماضي، وبتقنين الإجراءات تم ضبط الجدة المتهمة.

وتبين من الكشف الطبي المبدئي للطفلة، فور وصولها للمستشفى أنها تعُانى من جلطة بالطرف السفلي، ويوجد آثار سحجات بالظهر والبطن والحالة العامة دون المتوسطة وتبين أيضًا إصابتها بغرغرينا في القدم إثر كسر في الساق وتركها لمدة طويلة دون علاج؛ مما أدى إلى ضرورة بتر القدم وإجراء عملية بتر بالساق اليسرى ووضعها بالعناية المركزة حتى لفظت أنفاسها الأخيرة فجر اليوم.

وبتقنين الإجراءات، تم ضبط جدة الطفلة المتهمة بتعذيبها، وتحرر عن ذلك المحضر يحمل رقم 14167 لسنة 2019 جنح شربين بالواقعة وبالعرض على نيابة، أنكرت الاتهام الموجه إليها، وقررت النيابة إحالة الطفلة للطب الشرعي لبيان ما بها من إصابات وأسبابها، وقرر قاضي المعارضات إخلاء سبيل الجدة لحين ورود تقرير الطبيب الشرعي إلا أن النيابة العامة استأنفت القرار وقررت المحكمة تجديد حبس الجدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى