خلال اجتماعه الأسبوعي… «مدبولي» يوجه بتفعيل غرف العمليات

كتبت ـ مروة السعداوي:

تم استعراض رؤية وزارة البيئة، وذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء، بالإضافة للأدوار المقترحة للوزارات والجهات المعنية؛ للسيطرة على نوبات تلوث الهواء الحادة لموسم خريف العام الجاري، وذلك وفقًا لبيان رسمي، أمس الأربعاء.

واستهلت الدكتورة ياسمين فؤاد ـ وزيرة البيئة، العرض بالتأكيد على أن الرؤية التي سيتم تطبيقها تأتي من أجل البناء على ما تحقق من نجاح لافت في العام الماضي، في مواجهة ظاهرة السحابة السوداء، مُضيفة أن النجاح الذي تحقق في العام الماضي، والرؤية المقترح تنفيذها هذا الموسم، هي نتاج جهد جماعي اشتركت فيه 9 وزارات.

وفي هذا الصدد، أشارت وزيرة البيئة، إلى أنه من المُقرر أن تقوم وزارة الزراعة بتنفيذ بروتوكولات التعاون مع وزارة البيئة، فضلاً عن إتاحة البيانات للحيازات الزراعية وبيانات الحصاد، وتكثيف حملات المرور والتوعية، إلى جانب مد ساعات العمل للجمعيات الزراعية إلى العاشرة مساء، فيما ستقوم وزارة البترول باعتماد الغاز الطبيعي كوقود في النطاق الجغرافي للقاهرة الكبرى وتشغيل وسائل السيطرة والتحكم في الانبعاثات.

وأوضحت الوزيرة، خلال العرض أن وزارة التنمية المحلية ستتولى مسئولية تنشيط ومشاركة المحافظات والمحليات ومجالس المدن في حملات مُتابعة الحرق المكشوف وتسهيل عمل اللجان الميدانية، إلى جانب استصدار المحافظين قرارات وقف الأنشطة الملوثة خلال موسم السحابة، ومتابعة المقالب العمومية وتوفير المعدات للحد من الحرق المكشوف.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، أن وزارة الصحة ستتولى توجيه رسائل إعلامية عن المخاطر الصحية لحرق المخلفات والتعرض للملوثات، مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة بالمستشفيات، لافتة إلى أن وزارة النقل ستقوم من جانبها برفع التراكمات من المواقع والنقاط المؤثرة بالطرق، والعمل على منع إلقاء المخلفات بالطرق الرئيسية، فيما ستقوم وزارة الداخلية بمشاركة الحماية المدنية في إطفاء الحرائق، وتكثيف حملات فحص عادم المركبات.

وأشارت الوزيرة، إلى أن وزارة الكهرباء ستتولى صيانة وتشغيل أنظمة التحكم والسيطرة على الملوثات، إلى جانب الاعتماد على الغاز الطبيعي بالقاهرة الكبرى والدلتا، على أن تقوم وزارة الصناعة بالصيانة الفورية وتشغيل أنظمة التحكم في الانبعاثات الغازية، وتخفيف الأحمال وتنظيم أوقات العمل في ضوء نتائج الإنذار المبكر والأرصاد الجوية، والعمل على منع استخدام المازوت والزيوت كوقود والاعتماد على الغاز الطبيعي، فيما تقوم وزارة الري برفع مخلفات الترع والمصارف، وتكثيف حملات للمرور اليومي؛ لمتابعة أعمال تطهير وأماكن تجمع المخلفات لإزالتها، على أن تقوم الإسكان برفع كفاءة نظم ادارة المخلفات بالمدن الجديدة، والاستمرار في جهودها لرفع التراكمات، إلى جانب السيطرة على المقالب العمومية والمدافن.

ووجه رئيس الوزراء، جميع الجهات المعنية بتفعيل غُرف العمليات بالتنسيق مع غرفة عمليات وزارة البيئة، والتنسيق في إعداد التقرير المشترك لرفعه إلى رئاسة مجلس الوزراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *