«هبه» أول سائقة «اسكوتر» بدمياط: فعلت ما يُناسب حياتي وليس مجتمعي

كتبت ـ نور إيهاب:

هبه عاطف نعمان ـ مديرة لحضانة في محافظة دمياط، البالغة من العمر 30 عامًا، أستخرجت رخصة قيادة «أسكوتر»، كأول سيدة دمياطية تكسر قواعد مجتمع المحافظة، تحكي قصتها لـ«المنتدي»، عقبت «هبه» قائلة: أنها تذهب لعملها منذ 8 سنوات، ومع غلاء البنزين وتعريفة المواصلات العامة، قررت الوصول لحل يناسب حياتها بشكل سوي.

وأكملت «هبه» قائلة: «إن مواقع التواصل الاجتماعي أعطت مساحة لها أكثر من اللازم، فالموضوع بعيد كل البُعد عن أنها تريد أن تقلب موازيين الرأي الدمياطي أو أن تثير التساؤلات، ولا كان الهدف انتشار فكرة قيادة (الأسكوتر)، حيث رأت أن رأيها ليس حكرًا ولا فرضًا على أحد».

وأضافت «هبه»، أنها أقتنعت بالفكرة ونظرت لها بصورة عملية بحتة، حيث إن «الأسكوتر» وسيلة مواصلات بسيطة وسريعة وخفيفة وغير مُهلكة، وأنها أختارت ما ينُاسبها وليس ما يُناسب المجتمع وعلى من يقتضي الأمر يفعله.

وأشارت «هبه» في رسالة للنساء: «مادمتي لم تفعلي العيب أو الحرام وتكمني في ذاتك عدم أذية الآخرين، فلتفعلي ما يُرضي أمور حياتك وليس ما يُرضي مجتمعك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *