حوادث

كشف غموض واقعة العثور على جثة مُسن داخل مسكنه في الإسكندرية

كتبت ـ مروة السعداوي:

قُدم بلاغ لقسم شرطة برج العرب بمديرية أمن الإسكندرية، بالعثور على جثة شخص داخل مسكنه الكائن بدائرة القسم، وبالانتقال والفحص تبين وجود جثة شخص، 75 عامًا، بالمعاش، مُقيم بالشقة محل البلاغ، مُسجاة بسرير غرفة النوم ولا توجد بها إصابات ظاهرية، وبعثرة محتويات الشقة، وعدم وجود متعلقاته الشخصية وهاتفه المحمول، وذلك وفقًا لبيان أمني، اليوم الأحد.

وتم تشكيل فريق بحث جنائي، بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بالإسكندرية، أسفرت جهوده عن تحديد مُرتكبي الواقعة، وهم: شخصان سائق «توكتوك»، ونجله مُقيمان بمنطقة الغربانيات بدائرة القسم.

وعقب تقنين الإجراءات، تم استهدافهما وضبطهما وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما واقعة السرقة نظراً لارتباط الأول بعلاقة صداقة مع المجني عليه وعلمه باحتفاظه بمبلغ مالي مُتحصل من بيع شقة ملكه، وأضافا بعدم تمكنهما من العثور على المبلغ المالي المُشار إليه عقب ارتكاب الجريمة، وقاما بالاستيلاء على تليفزيون، شاشة، 2 سرير، 2 اسطوانة بوتاجاز، هاتف محمول، مجموعة من الأواني وهربا، تم بإرشادهما ضبط المسروقات بمسكنهما، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى