أخبار عاجلةتعليم

جامعة عين شمس تُحافظ على تواجدها ضمن أفضل 1000 جامعة بتصنيف «QS 2020»

كتبت ـ مروة السعداوي:

أعلن الدكتور عبد الوهاب عزت ـ رئيس جامعة عين شمس، اليوم الجمعة، عن احتفاظ الجامعة بمكانتها ضمن قائمة أفضل ألف جامعة على مستوى العالم، وذلك طبقًا للتقرير الذي أصدرته منظمة الـQS لتصنيف الجامعات لعام 2020، بالإضافة إلى تواجد  3 جامعات مصرية أخرى ضمن القائمة، فضلاً عن الجامعة الأمريكية بالقاهرة، بينما أوضح التقرير أيضًا أن جامعة عين شمس ما زالت هي الجامعة المصرية الوحيدة التي حصلت على أعلى تقييم في تصنيف QS Stars الشامل للجامعات، حيث حصلت الجامعة على 4 نجوم في عام 2018.

وأوضح رئيس الجامعة، أن حفاظ الجامعة على كونها صاحبة أعلى تقييم بين الجامعات المصرية في تصنيف QS Stars يُعد إنجازاً حقيقياً للجامعة، حيث يُعد هذا التصنيف شاملاً لكافة النواحي والمجالات الأكاديمية والتعليمية واللوجستية والبحثية بالجامعات الخاضغة لهذا التصنيف، ليس هذا فحسب بل يشمل هذا التصنيف قياس السمعة الدولية للجامعة من خلال عدد معارفها الأكاديميين حول العالم.

وأضاف رئيس الجامعة، أن معايير هذا التصنيف دفعت إدارة الجامعة منذ عام 2014، بأن تأخذ على عاتقها حافز التحدي للخضوع لهذا التصنيف، وذلك رغبة من إدارة الجامعة في الوقوف الفعلي على تقييم شامل للجامعة دون محاباة والتعرف على نقاط القوة ومواطن الضعف بها، وقد نجحت عين شمس في هذا التحدي وكانت أول جامعة مصرية تخضع لهذا التقييم وتحصل على 3 نجوم في عام 2015 ، ومن هنا جاء إصرار الجامعة على الخضوع الدورى لتصنيف QS Stars، وذلك بعد قيامها بتحسين العديد من نقاط الضعف التي أظهرتها نتيجة التقييم في 2015، وقد توجت الجامعة مجهوداتها بحصولها على 4 نجوم في عام 2018.

وأكد رئيس الجامعة، على أن التقرير الذي أصدرته منظمة الـQS للعام 2020، قد أظهر تقدُم الجامعة في مجال السمعة الأكاديمية لتحتل الترتيب +501، حصول الجامعة على الترتيب 348 في مجال السمعة التوظيفية، حصول الجامعة على الترتيب +601 في مجال الاستشهادات العلمية لكل كلية، بالإضافة لحصول الجامعة على الترتيب +601 في مجال نسبة أعضاء هيئة التدريس إلى الطلاب الموجودين بالكليات، حصول الجامعة على الترتيب 544 في مجال أعضاء هيئة التدريس الأجانب، وحصول الجامعة على الترتيب +601 في مجال الطلاب الوافدين.

وفي البيان الصادر عن مكتب التصنيف الدولي بجامعة عين شمس، أكد دكتور أحمد البنا ـ المدرس بكلية طب الأسنان ومدير المكتب، أن إدارة الجامعة تعمل في الفترة الأخيرة على تحسين العديد من النقاط التي تشملها مجالات التقييم في التصنيفات العالمية المختلفة وليس تصنيف بعينه، فالهدف الأسمى للجامعة ليس الحصول على ترتيب متميز في التصنيفات العالمية فقط، ولكن تسعى الجامعة إلى التحسين الفعلى للعملية التعليمية والبحثية بكليات ومعاهد الجامعة على المدى الطويل، حتى وإن أدى ذلك التحسين المستمر إلى تراجع الجامعة في بعض الأحيان في إحدى مجالات التصنيفات المختلفة.

وأضاف «البنا»، أن نتائج هذا التحسين قد انعكست بشكل واضح على ترتيب الجامعة في التصنيفات العالمية المختلفة، فقد شهدت العامين 2018 ـ 2019 العديد من الإنجازات والتقدم الذي أحرزته الجامعة في مجال التصنيف الدول، حيث أحتلت جامعة عين شمس المركز الثاني على مستوى الجامعات المصرية في تصنيف سيماجو «SCImago» الأسباني للجامعات المعتمد على قوة تأثير الأبحاث الدولية المفهرسة بقاعدة البيانات الشهيرة «scoups» لعام 2019.

كما أحتلت الجامعة، المركز الثاني على مستوى الجامعات المصرية في تصنيف ليدن «Leiden» الهولندي للجامعات، المعتمد على قوة تأثير الأبحاث الدولية المفهرسة بقاعدة البيانات الشهيرة «Web of Science» لعام 2019.

وطبقًا لتصنيف QS للمجالات العلمية لعام 2019، فقد حصلت الجامعة على ترتيب متقدم في 3 مجالات رئيسية من أصل 5 مجالات يتضمنها التقييم، وهي: مجالات العلوم الطبية والعلوم، العلوم الهندسية والتكنولوجية، والعلوم الطبيعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى