«الفقي» يقترح دعوة «رئيسة وزراء نيوزيلندا» لعضوية «أمناء» مكتبة الإسكندرية

كتب ـ مصطفى علي:

إقترح، الدكتور مصطفي الفقي ـ مدير مكتبة الإسكندرية، دعوة جاسيندا أرديرن ـ رئيسة وزراء نيوزيلندا، إلى عضوية مجلس أمناء مكتبة الإسكندرية، والذي يضم عدداً من الشخصيات الدولية المرموقة في شتى المجالات، وذلك وفقً لبيان صحفي، اليوم الثلاثاء.

وجاء ذلك، في إجتماع مجلس أمناء المكتبة الذي واصل أعماله لليوم الثالث على التوالي، برئاسة الدكتور فاروق العقدة ـ رئيس اللجنة التنفيذية المنبثقة عن المجلس.

وأضاف «الفقي»، أن «جاسيندا» حظيت بإشادة عالمية واسعة النطاق نتيجة مواقفها الإنسانية العميقة تجاه مواطنيها في أعقاب الحادث الإرهابي، الذي وقع في مسجدين بمدينة كرايست تشرش، فقد أظهرت سلوكاً إنسانياً وسياسياً رفيعاً يُحتذى به، وجسدت قيم التسامح، وقبول الآخر، ورفض العنف، وهي ذات القيم التي تقوم عليها مؤسسة ثقافية عالمية مثل مكتبة الاسكندرية.

وحظى إقتراح «الفقي»، بترحيب أعضاء مجلس الأمناء، الذين أوصوا بإنتهاج الإجراءات المعمول بها بشأن ضم الأعضاء الجدد.

ويُذكر أن «جاسيندا أرديرن»، هي أصغر سيدة تتولى منصب رئيس وزراء في سن الـ37 عاماً، وتولت العديد من المواقع التنفيذية والتشريعية بعد أن أنهت دراستها الجامعية في مجال العلوم السياسية والعلاقات العامة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *