«المشهد» تطعن لإلغاء قرار «الأعلى للإعلام» بحجب موقعها الإلكتروني وتغريمها

كتب ـ مصطفى علي:

أقام، المحامي طارق نجيدة ـ وكيلاً عن الكاتب الصحفي مجدي شندي ـ رئيس تحرير جريدة المشهد، دعوى قضائية، أمس  الإثنين، أمام محكمة القضاء الإداري؛ لوقف تنفيذ وإلغاء قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام رقم ٢٠ لسنة ٢٠١٩ بحجب الموقع الإلكتروني لصحيفة المشهد لمدة ٦ شهور، ومجازاة الجريدة الورقية بأداء غرامة قدرها ٥٠ ألف جنيهاً.

وذكرت الدعوى، التي حملت رقم ٣٧٧٢٣ لسنة ٧٣ قضائية، أن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام أصدر ذلك القرار زاعماً تنفيذه لأحكام القانون ١٨٠ لسنة ٢٠١٨ بشأن تنظيم الصحافة والإعلام والمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ولائحة الجزاءات والتدابير التي يجوز تطبيقها على الجهات الخاضعة لتطبيق ذلك القانون.

وأوضحت الدعوى، أن القانون المُشار إليه نص في الفقرة الثالثة من المادة ٩٤ منه على «أنه في جميع الأحوال لا يجوز توقيع أي من تلك الجزاءات أو التدابير إلا في حالة انتهاك أي مؤسسة صحفية أو إعلامية للقواعد أوالمعايير المهنية أو الأعراف المكتوبة (الأكواد)، بعد إجراء الفحص اللازم من المجلس الأعلى، ويكون توقيع الجزاء بقرار مسبب».

وشددت الدعوى، على أنه لا يمكن أن يكون الفحص قد تحققت غايته بمجرد مطالعة المادة الصحفية أو الإعلامية فحسب، بل يتعين أن يكون بإجراء تحقيق أو مواجهة أو إخطار للصحيفة، ومن ثم فلا يجوز بأي حال من الأحوال توقيع أي جزاء إداري إلا بعد مواجهة المخالف بمخالفته والإستماع إلى دفاعه بشأن صدور الواقعة المخالفة منه من عدمه، أو التعرف على ظروف وملابسات المخالفة إذا كانت ثابتة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *