في ذكرى ميلاده… تعرف على 10 معلومات عن سيد درويش

كتب ـ محمد أيمن:

تحل ذكرى ميلاد سيد درويش يوم الأحد، 17 مارس وهي الذكرى الـ127 على ميلاد واحد من أهم الموسيقيين العرب على مدار التاريخ، كانت حياته مختلفة عن باقي رموز الفن العربي، فإن سنوات نشاطه الفني لم تتعدى الـ10 سنوات لكنه ترك فن ما زالت تتوارثه الأجيال حتى يومنا هذا في مصر وخارجها.

ـ تعرف على 10 معلومات قد لا تعرفهم عن حياته:

• ولد في منطقة كوم الدكة بمحافظة الإسكندرية، وتزوج في عمر السادسة عشر.

• بدأ حياته كمُنشد عند تخرجه من المعهد الديني في 1905، ثم اتجه للغناء في المقاهي.

• أول من اكتشفه كان الكاتب ـ أمين عطا الله، واصطحبه في رحلة للشام تعلم فيها أصول العزف على العود.

• بدأت حياته الفنية في 1914 كمطرب محلي في الإسكندرية، ثم سافر إلى القاهرة للعمل مع الفرق المسرحية.

• كان واحد من أهم أصوات ثورة 1919، التي غنا لها قوم يا مصري.

• كانت ملهمته راقصة شعبية تُسمى «جليلة»، ومن أهم ما غنا فيها: «أنا هويت وانتهيت، زوروني كل سنة مرة، وغيرهم».

• مات تسمماً في عمر الـ32، وتضاربت الأقاويل بين كونه مقتولاً من الانجليز أو إثر جرعة زائدة من المخدرات.

• أصدر الرئيس جمال عبدالناصر عام 1958 طابع بريد يحمل صورته.

• في عام 1962، تم تغيير أسم تياترو محمد علي، إلى مسرح سيد درويش وهو المسرح الرسمي الآن لدار الأوبرا المصرية في محافظة الإسكندرية.

• وفي عام 1979، قام أنور السادات بتكليف محمد عبدالوهاب بإعادة توزيع «بلادي بلادي»، التي غناها سيد درويش في أحداث ثورة 1919؛ لتكون النشيد الوطني الرسمي من ذلك الحين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *