ضبط مُرتكبي واقعة مقتل مواطن بالمعاش وإضرام النيران بجثته في الإسماعيلية

كتبت ـ مروة السعداوي:

قامت، أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن الإسماعيلية، بكشف غموض وتحديد وضُبط مُرتكبي واقعة العثور على جثة شخص متفحمة بمنطقة البنفسج، بدائرة قسم شرطة ثاني الإسماعيلية، وذلك وفقًا لبيان أمني، أمس الخميس.

وتم تشكيل فريق بحث جنائي، بالتنسيق مع قطاع الأمن العام توصلت جهوده إلى تحديد شخصية المجني عليه وهو «أحمد.ا.م»، 65 عامًا ـ بالمعاش، ومُقيم بدائرة قسم شرطة ثان الإسماعيلية، وأن وراء ارتكاب الواقعة كلٍ من: «حمدي.س.س»، 37 عامًا ـ بائع خردة، و«فاطمه.ع.م»،  37 عامًا ـ عاملة، زوجة الأول ومُقيمان بدائرة القسم.

وعقب تقنين الإجراءات، أمكن ضبطهما وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة وقرر المتهم الأول أنه في يوم الحادث حدثت مُشادة كلامية بينه وبين المجني عليها، وقام بالتعدي عليه بسلاح أبيض «سكين» فأودى بحياته، وقام وزوجته بنقل الجثة لمكان العثور، وسكب كمية من البنزين عليها وإضرام النيران بها وهربا، وبإرشادهم تم ضبط السكين والتروسيكل المُستخدمان في الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *