أخبار عاجلةاقتصادسياسي

«الحريري» يتقدم بطلب إحاطة بشأن بيع أسهم الشرقية للدخان

كتب ـ مصطفى علي:

تقدم، النائب المهندس هيثم الحريري، اليوم الثلاثاء، بطلب إحاطة لرئيس مجلس الوزراء ووزير قطاع الأعمال، عملاً بحكم المادة 134 من الدستور، والمادة 212 من اللائحة الداخلية للمجلس، بشأن قيام وزير قطاع الأعمال العام بطرح وبيع أسهم الشرقية للدخان، مع عرض عدد من التساؤلات التي تتطلب الاجابة.

ويتعلق طلب الإحاطة المُقدم، في إطار طرح 4.5٪ من أسهمها في البورصة بقيمة نحو 1.721 مليار جنيه، وجدير بالذكر أن عملية الطرح تمت بصورة فجائية، كما جاء الطرح عبر «طرح خاص» وليس عام حيث إستهداف فئات معينة من كبار المستثمرين ومن لديهم خبرة في سوق المال والبورصة وليس الجمهور العام وهو ما يخالف قواعد الشفافية والإفصاح المعمول بها في جميع البورصات العالمية.

ويُذكر أنه، هناك فارق بين قيمة السهم، التي تم البيع على أساسها والقيمة التي تم بيع الأسهم على أساسها وصلت إلى ما يزيد عن 2 جنيهاً وهو ما يتسبب في فارق يصل ما بين 500 إلى 700 مليون جنية، وصرح وزير قطاع الأعمال أن الحصيلة المتوقعة هي 1.8 مليار جنيه في حين قد صرح في وقت سابق «يوليو 2018» أن الحصيلة المستهدفة هي 205 مليار جنية.

وقد تم خلال جلسة تداول الأربعاء 6 مارس الجاري، تنفيـذ الطرح العام والخاص لأسهم الشركة المصدرة لعدد 101 مليون و250 ألف سهم بنسبة 4.5٪ من أسهم رأس مال الشركة بسعر 17 جنيهًا للسهم، حيث نفذت الشركة طرحًا عامًا لعدد 5 مليون و62 ألف و500 سهم تمثل نسبة 0.225٪ من أسهم رأسمال الشركة المصدرة بقيمة نحو 86 مليون جنيه، بحسب البيان، وكانت الشركة، أعلنت تغطية الطرح الخاص 1.8 مرة، وتغطية الطرح العام 4.28 مرة تقريبًا.

وطرح النائب، بناءًا عليه عدد من التساؤلات التي تتطلب الإجابة وهي: «ما هي الأسس والمعايير التي إتبعتها الوزارة في تقييم سعر السهم السوقي، وما هي أسباب بيع أسهم الشركة في هذا التوقيت، وما هي المعايير التي إستدعت الوزارة بيع هذه النسبة من الأسهم، وما هي أسس الطرح وأسباب طرح الأسهم طرح خاص بما يزيد شبهة التربح أو التربيح والإخلال بحقوق المتعاملين على الاسهم في سوق المال والبورصة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى