كشف غموض وملابسات واقعة وفاة طفل بدائرة مركز شرطة سمسطا

 

كتبت ـ مروة السعداوي:

كشفت، أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن بني سويف بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، اليوم الاثنين، عن غموض وضبط مرتكبي واقعة بلاغ أحد المواطنين، الحاصل على دبلوم – ومُقيم بدائرة مركز شرطة سمسطا، بغياب نجل شقيقه والذي يبلغ من العمر 3 أعوام، والعثور على جثته داخل جوال بجوار شاطئ ترعة السلطاني دائرة مركز شرطة سمسطا، وبه جرح بالوجه والجبهة وشرخ بالجمجمة.

ووفقًا للبلاغ فقد تم تشكيل فريق بحث جنائي، والذي توصلت جهوده إلى أنه بتاريخ 21ـ1ـ2019 وحال عودة المدعوة «فاطمة. ع.ع»، 14 عامًا، مقيمة بذات العزبة، من أرض والدها الزراعية في طريقها لمنزلها واقتيادها رأس ماشية، وأمام منزل أهل الطفل اصطدمت به رأس الماشية؛ مما أدى إلى وفاته.

وعقب ذلك، قامت الطالبة بنقل جثمانه إلى منزل أهلها حيث قامت ووالديها وكريمته ونجل عمها بوضعه داخل جوال وإخفائه أسفل أريكة خوفاً من رد فعل أسرته، واتفقوا جميعاً على استمرار إخفاء الجثة بمنزلهم لحين التخلص منها، وبتاريخ 27ـ1ـ2019 قامت الطالبة ووالدتها وكريمته ونجل عمها بنقل جثة الطفل باستخدام عربة كارو، وإلقائها بالمكان الذي عُثر عليه فيه.

وعقب تقنين الإجراءات، تم استهداف المتهمين وضبطهم جميعاً، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التي باشرت التحقيق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *